لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: نهرُ من قطرات و أحلام (آخر رد :أحلام المصري)       :: الرحلة الصوفية في قصتَيْ فرج ياسين "رهاب المدن" و "السيمرغ" (آخر رد :فيصل عبد الوهاب)       :: أهدي السلام (آخر رد :زياد السعودي)       :: الضفدع الثرثار (آخر رد :زياد السعودي)       :: خلل في الشبكة! (آخر رد :زياد السعودي)       :: الطريق نحو الأزرق .../ عايده بدر (آخر رد :د.عايده بدر)       :: تراتيل ،،، الصمت و المطر (آخر رد :د.عايده بدر)       :: من وحي آذار (آخر رد :عبد الحق بنسالم)       :: صبار (آخر رد :فيصل عبد الوهاب)       :: أغثنا يا نبي الله . شعر . عبدالهادي القادود (آخر رد :هيثم العمري)       :: يا عاشقاً ألماً فؤادُكَ يَنْزفُ (آخر رد :هيثم العمري)       :: استربتيز (آخر رد :هيثم العمري)       :: أوراق مبعثرة / زهراء العلوي (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري (آخر رد :أحلام المصري)       :: دواء المكر (آخر رد :الشاعر عبدالهادي القادود)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ⚑ ⚐ هنـا الأعـلامُ والظّفَـرُ ⚑ ⚐ > ☼ بيادر فينيقية ☼

☼ بيادر فينيقية ☼ دراسات ..تحليل نقد ..حوارات ..جلسات .. سؤال و إجابة ..على جناح الود

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-01-2021, 01:05 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ثناء حاج صالح
فريق العمل
افتراضي الأسس والمبادئ العروضية لشعر الوتد / ثناء حاج صالح

.
الأسس والمبادئ العروضية لما أسميه بشعر الوتد

إيقاع شعر الوتد لا ينتمي لإيقاع الشعر العمودي ، ولا ينتمي لإيقاع شعر التفعيلة، وإن كان يتقاطع معه ( مع شعر التفعيلة) في بعض الأحكام العروضية التي يفرضها الشكل المشترك للقصيدة المكونة فيهما معاً من أسطر متفاوتة الطول.


تعاريف أساسية :

1- تعريف التفعيلة :
هي الوحدة الإيقاعية المستخدمة في إيقاع الشعر العمودي والتفعيلي والموشحات، ويجب أن تتضمن التفعيلة على الأقل سبباً واحداً ووتداً مجموعا أصلياً واحدا ، مع إمكانية أن يكون عدد الأسباب فيها اثنين. وهذا يعني أنه عندما يُفتقد أحدهما ويبقى الآخر( السبب أو الوتد) فإن تسمية (التفعيلة ) لا تصح .

2- تعريف السبب:
هو مقطع عروضي مكون من حرفين اثنين فقط. ويكون الحرف الأول دائما متحركا، أما الحرف الثاني فهو ساكن في السبب الخفيف ومتحرك في السبب الثقيل. وهناك نوع من الشعر العربي يسمى شعر الخبب يعتمد إيقاعه على توالي الأسباب فقط ويخلو تماما من الوتد .
فلذلك فإننا نقول إن بناء إيقاع الخبب يعتمد على واحدة بناء إيقاعية أصغر من التفعيلة هي السبب بنوعية ( مع إمكانية اقتصاره على أحدهما فقط ) .

3-الوتد المجموع الأصيل :
مقطع عروضي يتكون من ثلاثة حروف (ويكون أول حرفين متحركين ثم يليهما حرف ساكن). وقبل أن أقدِم تجربتي الإيقاعية في (شعر الوتد) لم يكن هناك نوع من الشعر العربي يقتصر في إيقاعه على الوتد فقط ، كما هو الحال في إيقاع الخبب الذي يقتصر على السبب فقط.
إذن ، من الناحية النظرية : شعر الوتد هو نظير معاكس لشعر الخبب. فما ينطبق على شعر الخبب من أحكام عروضية يجب أن ينطبق على شعر الوتد . إذن ما هي الأحكام العروضية المشتركة بين الخبب وشعر والوتد

من الناحية النظرية ؟
1- تحديد اسم المقطع العروضي ( وليس التفعيلة ) كواحدة لبناء الإيقاع
كما هو الحال مع الخبب الذي يُقبل بناء إيقاعه من واحدة بناء أصغر من التفعيلة هي السبب بنوعيه ، فيجب أن يكون هذا سارياً ومقبولا في شعر الوتد النظير المقابل لشعر الخبب ، فيقال إن واحدة البناء الإيقاعية فيه هي الوتد وليس التفعيلة.

2- تداخل وتقاطع الإيقاع بين شعر الخبب / الوتد من جهة مع تفعيلات البحور المختلفة ( في حالة اتباع لزوم ما لا يلزم ) من جهة أخرى، لا يلغي استقلالية كل منهما إيقاعيا ( شعرالخبب وشعرالوتد ).
والكلام في هذا الأمر يطول ولكن كخلاصة لما يمكن أن يقال، سأطرح مثالا:

مثال
يتشابه إيقاع شعر الخبب ببنيته السببية مع تفعيلة بحر الرمل فاعلاتن في حالة زحاف الخبن والتي تصبح فعلاتن ( 3 أسباب) . فإذا أراد أحد الشعراء أن يلتزم زحاف الخبن في كل تفعيلات القصيدة من باب لزوم ما لا يلزم ، فإن محصلة الإيقاع ستكون قصيدة تفعيلة مشتركة الإيقاع بين الخبب وتفعيلة الرمل. ولا يمكن لأحد أن يحكم ويقرر بحكمه تسمية نوع الإيقاع ( هل هو خبب أو هو لزوم ما لا يلزم من فاعلاتن ) إلا بالاستناد إلى قاعدة عروضية واضحة ومعمول بها في علم العروض التقليدي .وهي وجود واحدة بناء إيقاعية فارقة بين الإيقاعين لمرة واحدة على الأقل . وهذه القاعدة يعرفها العروضيون جميعاً . ويطبقونها في حالة الحكم على نوع الإيقاع للتمييز بين البحر الكامل وبحر الرجز، أو بين مجزوء الوافر والهزج . ومفادها : إذا وجدت لمرة واحدة متفاعلن في قصيدة مكونة من 100 بيتا وكل تفعيلاتها مستفعلن إلا واحدة هي متفاعلن . فالحكم الصحيح على إيقاع القصيدة أنها من البحر الكامل . والدليل على ذلك وجود تفعيلة واحدة فيها ( متفاعلن ) . وكذلك الأمر في الحكم على مجزوء الوافرفوجود تفعيلة واحدة مفاعلتن في قصيدة طويلة كل تفعيلاتها مفاعيلن كفيل بترجيح الحكم وإثباته . فالمسألة ليست مزاجية على الإطلاق. بل إن اتباع هذه القاعدة العروضية النافذة هو ما يجب أن يكون فاصلا في الحكم على الإيقاع عندما تتداخل هذه الإيقاعات .
لذا فإن الحكم على إيقاع قصيدتي : هل هي من إيقاع شعر الوتد أو هي من شعر التفعيلة مع لزوم ما لايلزم من زحاف مستفعلن أو مفاعيلن يجب أن يخضع أيضا للقاعدة العروضية التي تستند فقط على وجود وحدة بناء إيقاعية فارقة .

ثانياً - من الناحية التطبيقية

1- استخدام العلل والزحافات
شعر التفعيلة يحافظ في جوازات التفعيلة التي يستخدمها كواحدة إيقاع على خصائص مواضع الزحافات الأصلية في الشطر العمودي . فتنسحب أحكام مواضع الزحافات إلى السطر في شعر التفعيلة . ومعنى ذلك أنه لا يجوز في شعر التفعيلة أن يقوم الشاعر باستخدام علة القطع التي تتحول بها مستفعلن إلى مستفعل إلا في آخر السطر ، لأن أصل استخدام هذه العلة هو في آخر العجز في الشعر العمودي . لذا فإن استخدام علة القطع داخل السطر في شعر التفعيلة يُعَدُ خطأ عروضيا . وكذلك الأمر فيما يتعلق بالخرم الذي يحدث فقط في أول السطر ..إلخ
وعلى سبيل المثال / يمكن لتفعيلة البحر المتقارب فعولن أن تأتي محذوفة في أخر الشطر في الشعر العمودي (فعُل) ، ولا تأتي كذلك في الحشو . فشاعر التفعيلة لا يستطيع وضعها داخل السطر في قصيدة التفعيلة أيضا . لأن حكم مواضع الزحافات في الشعر العمودي ينسحب على شعر التفعيلة.
ولكن هذا الأمر لن يكون موجودا في شعر الوتد . والقاسم المشترك بين شعر الخبب وشعر الوتد من الناحية التطبيقية هي أنهما لا يتقبلان من الزحافات تغييرات النقص( الحذف) على الإطلاق. فهذا يخل بالبنية الإيقاعية الصافية لكل منهما .
وهذا الكلام سيتم تطبيقه على إيقاع شعر الوتد بالقياس إلى نظام الإيقاع في شعر الخبب الذي لا يقبل السبب فيه زحاف النقص. والقاسم المشترك بين الخبب وشعر الوتد هو أنهما لا يقبلان من كل الزحافات سوى زحاف التذييل في آخر السطر ( كما هو معمول به في قصيدة الخبب التفعيلية ).

2- الحكم على إيقاع شعر الوتد
قصيدة شعر الوتد ستأخذ شكل قصيدة التفعيلة من حيث تفاوت طول الأسطر إيقاعيا.
ولكن الحكم على إيقاعها المكون من أوتاد وليس تفعيلات يعتمد على وجود أسطر تتضمن عدداً فردياً من الأوتاد مع امتناع التدوير .
فما الذي أقصده بقولي : "مع امتناع التدوير " ؟
التدوير جائز في شعر الوتد كما هو في شعر التفعيلة ولكن شرط التدوير أن تنتهي الكلمة الأولى بحرف متحرك وهذا صعب الحدوث في شعر الوتد . لكن التدوير يكون مستحيلا ويمتنع عندما ينتهي الوتد في حالة التذييل بحرف ساكن زائد أو إضافي . فهنا يتعذر التدويرويمتنع لأن التذييل يقتضي انتهاء المقطع العروضي ( الوتد) مع انتهاء الكلمة فهنا نهاية مضاعفة تجعل التدوير مستحيلا.
لذا فإن وجود عدد فردي من الأوتاد في السطر مع امتناع التدوير هو دليل قاطع وكافٍ للحكم على إيقاع القصيدة بأنه وتدي.
يتبع بإذن الله






  رد مع اقتباس
/
قديم 16-01-2021, 01:13 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أحمد على
عضو أكاديمية الفينيق
السهم المصري
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحمد على

افتراضي رد: الأسس والمبادئ العروضية لشعر الوتد / ثناء حاج صالح

ما شاء الله استفدت كثيرا من الموضوع الرائع وسلاسة العرض أعجبتني ..

أحييك أ. الشاعرة القديرة ثناء حاج صالح ،
على هذا الجهد الكبير ..
حتما سأعود للقراءة مرة أخرى ..

وأرجو عمل موضوع لتعليم أسس الشعر الفصيح للمبتدئين أمثالي، طرق التقطيع والوزن وأشكال البحور ،

مع تحياتي وتقديري ..






سهم مصري ..
  رد مع اقتباس
/
قديم 16-01-2021, 01:27 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
ثناء حاج صالح
فريق العمل
افتراضي رد: الأسس والمبادئ العروضية لشعر الوتد / ثناء حاج صالح

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد على مشاهدة المشاركة
ما شاء الله استفدت كثيرا من الموضوع الرائع وسلاسة العرض أعجبتني ..

أحييك أ. الشاعرة القديرة ثناء حاج صالح ،
على هذا الجهد الكبير ..
حتما سأعود للقراءة مرة أخرى ..

وأرجو عمل موضوع لتعليم أسس الشعر الفصيح للمبتدئين أمثالي، طرق التقطيع والوزن وأشكال البحور ،

مع تحياتي وتقديري ..
حيَاك الله أستاذنا الراقي أحمد علي
أشكرك على مرورك الجميل الذي أسعدني كثيرا
وإن شاء الله سنعمل مواضيع عروضية عن الشعر الفصيح للمبتدئين في أقرب فرصة سانحة .
تحياتي وتقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 16-01-2021, 01:39 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: الأسس والمبادئ العروضية لشعر الوتد / ثناء حاج صالح

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثناء حاج صالح مشاهدة المشاركة
.
الأسس والمبادئ العروضية لما أسميه بشعر الوتد

إيقاع شعر الوتد لا ينتمي لإيقاع الشعر العمودي ، ولا ينتمي لإيقاع شعر التفعيلة، وإن كان يتقاطع معه ( مع شعر التفعيلة) في بعض الأحكام العروضية التي يفرضها الشكل المشترك للقصيدة المكونة فيهما معاً من أسطر متفاوتة الطول.


تعاريف أساسية :

1- تعريف التفعيلة :
هي الوحدة الإيقاعية المستخدمة في إيقاع الشعر العمودي والتفعيلي والموشحات، ويجب أن تتضمن التفعيلة على الأقل سبباً واحداً ووتداً مجموعا أصلياً واحدا ، مع إمكانية أن يكون عدد الأسباب فيها اثنين. وهذا يعني أنه عندما يُفتقد أحدهما ويبقى الآخر( السبب أو الوتد) فإن تسمية (التفعيلة ) لا تصح .

2- تعريف السبب:
هو مقطع عروضي مكون من حرفين اثنين فقط. ويكون الحرف الأول دائما متحركا، أما الحرف الثاني فهو ساكن في السبب الخفيف ومتحرك في السبب الثقيل. وهناك نوع من الشعر العربي يسمى شعر الخبب يعتمد إيقاعه على توالي الأسباب فقط ويخلو تماما من الوتد .
فلذلك فإننا نقول إن بناء إيقاع الخبب يعتمد على واحدة بناء إيقاعية أصغر من التفعيلة هي السبب بنوعية ( مع إمكانية اقتصاره على أحدهما فقط ) .

3-الوتد المجموع الأصيل :
مقطع عروضي يتكون من ثلاثة حروف (ويكون أول حرفين متحركين ثم يليهما حرف ساكن). وقبل أن أقدِم تجربتي الإيقاعية في (شعر الوتد) لم يكن هناك نوع من الشعر العربي يقتصر في إيقاعه على الوتد فقط ، كما هو الحال في إيقاع الخبب الذي يقتصر على السبب فقط.
إذن ، من الناحية النظرية : شعر الوتد هو نظير معاكس لشعر الخبب. فما ينطبق على شعر الخبب من أحكام عروضية يجب أن ينطبق على شعر الوتد . إذن ما هي الأحكام العروضية المشتركة بين الخبب وشعر والوتد

من الناحية النظرية ؟
1- تحديد اسم المقطع العروضي ( وليس التفعيلة ) كواحدة لبناء الإيقاع
كما هو الحال مع الخبب الذي يُقبل بناء إيقاعه من واحدة بناء أصغر من التفعيلة هي السبب بنوعيه ، فيجب أن يكون هذا سارياً ومقبولا في شعر الوتد النظير المقابل لشعر الخبب ، فيقال إن واحدة البناء الإيقاعية فيه هي الوتد وليس التفعيلة.

2- تداخل وتقاطع الإيقاع بين شعر الخبب / الوتد من جهة مع تفعيلات البحور المختلفة ( في حالة اتباع لزوم ما لا يلزم ) من جهة أخرى، لا يلغي استقلالية كل منهما إيقاعيا ( شعرالخبب وشعرالوتد ).
والكلام في هذا الأمر يطول ولكن كخلاصة لما يمكن أن يقال، سأطرح مثالا:

مثال
يتشابه إيقاع شعر الخبب ببنيته السببية مع تفعيلة بحر الرمل فاعلاتن في حالة زحاف الخبن والتي تصبح فعلاتن ( 3 أسباب) . فإذا أراد أحد الشعراء أن يلتزم زحاف الخبن في كل تفعيلات القصيدة من باب لزوم ما لا يلزم ، فإن محصلة الإيقاع ستكون قصيدة تفعيلة مشتركة الإيقاع بين الخبب وتفعيلة الرمل. ولا يمكن لأحد أن يحكم ويقرر بحكمه تسمية نوع الإيقاع ( هل هو خبب أو هو لزوم ما لا يلزم من فاعلاتن ) إلا بالاستناد إلى قاعدة عروضية واضحة ومعمول بها في علم العروض التقليدي .وهي وجود واحدة بناء إيقاعية فارقة بين الإيقاعين لمرة واحدة على الأقل . وهذه القاعدة يعرفها العروضيون جميعاً . ويطبقونها في حالة الحكم على نوع الإيقاع للتمييز بين البحر الكامل وبحر الرجز، أو بين مجزوء الوافر والهزج . ومفادها : إذا وجدت لمرة واحدة متفاعلن في قصيدة مكونة من 100 بيتا وكل تفعيلاتها مستفعلن إلا واحدة هي متفاعلن . فالحكم الصحيح على إيقاع القصيدة أنها من البحر الكامل . والدليل على ذلك وجود تفعيلة واحدة فيها ( متفاعلن ) . وكذلك الأمر في الحكم على مجزوء الوافرفوجود تفعيلة واحدة مفاعلتن في قصيدة طويلة كل تفعيلاتها مفاعيلن كفيل بترجيح الحكم وإثباته . فالمسألة ليست مزاجية على الإطلاق. بل إن اتباع هذه القاعدة العروضية النافذة هو ما يجب أن يكون فاصلا في الحكم على الإيقاع عندما تتداخل هذه الإيقاعات .
لذا فإن الحكم على إيقاع قصيدتي : هل هي من إيقاع شعر الوتد أو هي من شعر التفعيلة مع لزوم ما لايلزم من زحاف مستفعلن أو مفاعيلن يجب أن يخضع أيضا للقاعدة العروضية التي تستند فقط على وجود وحدة بناء إيقاعية فارقة .

ثانياً - من الناحية التطبيقية

1- استخدام العلل والزحافات
شعر التفعيلة يحافظ في جوازات التفعيلة التي يستخدمها كواحدة إيقاع على خصائص مواضع الزحافات الأصلية في الشطر العمودي . فتنسحب أحكام مواضع الزحافات إلى السطر في شعر التفعيلة . ومعنى ذلك أنه لا يجوز في شعر التفعيلة أن يقوم الشاعر باستخدام علة القطع التي تتحول بها مستفعلن إلى مستفعل إلا في آخر السطر ، لأن أصل استخدام هذه العلة هو في آخر العجز في الشعر العمودي . لذا فإن استخدام علة القطع داخل السطر في شعر التفعيلة يُعَدُ خطأ عروضيا . وكذلك الأمر فيما يتعلق بالخرم الذي يحدث فقط في أول السطر ..إلخ
وعلى سبيل المثال / يمكن لتفعيلة البحر المتقارب فعولن أن تأتي محذوفة في أخر الشطر في الشعر العمودي (فعُل) ، ولا تأتي كذلك في الحشو . فشاعر التفعيلة لا يستطيع وضعها داخل السطر في قصيدة التفعيلة أيضا . لأن حكم مواضع الزحافات في الشعر العمودي ينسحب على شعر التفعيلة.
ولكن هذا الأمر لن يكون موجودا في شعر الوتد . والقاسم المشترك بين شعر الخبب وشعر الوتد من الناحية التطبيقية هي أنهما لا يتقبلان من الزحافات تغييرات النقص( الحذف) على الإطلاق. فهذا يخل بالبنية الإيقاعية الصافية لكل منهما .
وهذا الكلام سيتم تطبيقه على إيقاع شعر الوتد بالقياس إلى نظام الإيقاع في شعر الخبب الذي لا يقبل السبب فيه زحاف النقص. والقاسم المشترك بين الخبب وشعر الوتد هو أنهما لا يقبلان من كل الزحافات سوى زحاف التذييل في آخر السطر ( كما هو معمول به في قصيدة الخبب التفعيلية ).

2- الحكم على إيقاع شعر الوتد
قصيدة شعر الوتد ستأخذ شكل قصيدة التفعيلة من حيث تفاوت طول الأسطر إيقاعيا.
ولكن الحكم على إيقاعها المكون من أوتاد وليس تفعيلات يعتمد على وجود أسطر تتضمن عدداً فردياً من الأوتاد مع امتناع التدوير .
فما الذي أقصده بقولي : "مع امتناع التدوير " ؟
التدوير جائز في شعر الوتد كما هو في شعر التفعيلة ولكن شرط التدوير أن تنتهي الكلمة الأولى بحرف متحرك وهذا صعب الحدوث في شعر الوتد . لكن التدوير يكون مستحيلا ويمتنع عندما ينتهي الوتد في حالة التذييل بحرف ساكن زائد أو إضافي . فهنا يتعذر التدويرويمتنع لأن التذييل يقتضي انتهاء المقطع العروضي ( الوتد) مع انتهاء الكلمة فهنا نهاية مضاعفة تجعل التدوير مستحيلا.
لذا فإن وجود عدد فردي من الأوتاد في السطر مع امتناع التدوير هو دليل قاطع وكافٍ للحكم على إيقاع القصيدة بأنه وتدي.
يتبع بإذن الله
بوركت الجهود شاعرتنا المبدعة أ/ ثناء
دراسة رائعة و وافية..فيها من العمل و الجهد و التجديد ما يفتح أبوابا جديدة لمحبي الشعر و دارسيه
شكرا لبحثك المبدع، و سعيك الحثيث من أجل صالح الشعر و اللغة..
..
كل التقدير و المحبة لك شاعرتنا المبدعة









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 16-01-2021, 03:13 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
طارق المأمون محمد
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
السودان

الصورة الرمزية طارق المأمون محمد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

طارق المأمون محمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الأسس والمبادئ العروضية لشعر الوتد / ثناء حاج صالح

الأستاذة العروضية الجليلة ثناءأشكرك علىى هذا الجهد الجميل جعله الله في ميزان حسناتكّ
أثني فكرة أستاذ أحمد بعمل دورات تدريبية في العروض للمبتدئين أمثالي تتدرج بهم حتى اتقان العروض كما وكذلك نحتاج الى دروس في النحو تساعدنا على اتقان قصيدتنا حين نكتبها.\
شكرا على هذا المجهود مرة اخرى






  رد مع اقتباس
/
قديم 16-01-2021, 12:24 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجان تحكيم مسابقات الأكاديمية
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: الأسس والمبادئ العروضية لشعر الوتد / ثناء حاج صالح

بارك الله فيك شاعرتنا الرائعة الثناء
أعشق التجديد المبني على الاجتهاد والمعرفة
وكل شغف في فتح نادي المبتدئين ومواضيع عن العروض
الله يفتح عليك بالخير شاعرتنا الرقيقة الطيبة ويجعلها في ميزان حسناتك






زهرة الفينيق الزهراء
""إلى أن يتعلم الأسد الكتابةُ ، ستظل كل قصة تمجّدُ الصياد َ ""
  رد مع اقتباس
/
قديم 16-01-2021, 12:38 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
خديجة قاسم
(إكليل الغار)
فريق العمل
عضو تجمع الأدب والإبداع
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
تحمل لقب عنقاء العام 2020
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية خديجة قاسم

افتراضي رد: الأسس والمبادئ العروضية لشعر الوتد / ثناء حاج صالح

بارك الله فيك وأسعدك غاليتي ثناء
سلمت ودام العطاء
كل الحب لك







  رد مع اقتباس
/
قديم 17-01-2021, 11:23 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
ثناء حاج صالح
فريق العمل
افتراضي رد: الأسس والمبادئ العروضية لشعر الوتد / ثناء حاج صالح

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
بوركت الجهود شاعرتنا المبدعة أ/ ثناء
دراسة رائعة و وافية..فيها من العمل و الجهد و التجديد ما يفتح أبوابا جديدة لمحبي الشعر و دارسيه
شكرا لبحثك المبدع، و سعيك الحثيث من أجل صالح الشعر و اللغة..
..
كل التقدير و المحبة لك شاعرتنا المبدعة
أشكرك أيتها الأديبة الجميلة الغالية أ. أحلام المصري على جمال مرورك وتعقيبك الرائع .
أعتز برأيك كثيرا . وأسأل الله ألا يخيِّب قولك عني وظنَّك بي .
خالص التقدير والاحترام لحضورك العزيز
محبتي وتحيتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 18-01-2021, 03:19 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
محمد خالد النبالي
عضو مجلس الأمناء
عضو تجمع أدباء الرسالة
امين سر التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد النبالي

افتراضي رد: الأسس والمبادئ العروضية لشعر الوتد / ثناء حاج صالح

تجديد يستحق أن نثني عليه ودوما هناك بحث من أصحاب المعرفة وشاعرتنا الثناء تجتهد دائما وتأتي بالتميز
فالشعر لم يكن قالبا واحدا ولم يكن قرآنا قابل للتطوير والتجديد
وقد أتيت بجمال العرود والوتد وهناك فائدة لنا جميعا
بوركت الشاعرة وكل التحيات لهذا القلم والفكر الزاخر






  رد مع اقتباس
/
قديم 23-01-2021, 03:02 AM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
ثناء حاج صالح
فريق العمل
افتراضي رد: الأسس والمبادئ العروضية لشعر الوتد / ثناء حاج صالح

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طارق المأمون محمد مشاهدة المشاركة
الأستاذة العروضية الجليلة ثناءأشكرك علىى هذا الجهد الجميل جعله الله في ميزان حسناتكّ
أثني فكرة أستاذ أحمد بعمل دورات تدريبية في العروض للمبتدئين أمثالي تتدرج بهم حتى اتقان العروض كما وكذلك نحتاج الى دروس في النحو تساعدنا على اتقان قصيدتنا حين نكتبها.\
شكرا على هذا المجهود مرة اخرى
شرف كبير لي أستاذي الكريم الشاعر المبدع طارق .
إن شاء الله بعد شهرين ، سيتوفر لدي وقت لتقديم دروس عروضية ونحوية تتضمن معلومات تهمُّ الشعراء المبتدئين على وجه الخصوص . وأرجو أن تذكِّرني بهذا الكلام ، فأنا أنسى .
خالص المودة والشكر لحضورك الراقي
وأجمل تحية






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:45 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط