لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: من أوهم النون بذلك؟ (آخر رد :عدنان الفضلي)       :: يانع أيها التعب (آخر رد :حسن العاصي)       :: ،، نهرُ الأحلام ،، (آخر رد :أحلام المصري)       :: طنين (آخر رد :أحلام المصري)       :: دهشة (آخر رد :أحلام المصري)       :: نساء دلمون (آخر رد :جوتيار تمر)       :: ( أنت الملكة) كلمات الشاعر: مهتدي مصطفى غالب (آخر رد :مهتدي مصطفى غالب)       :: شهوّة الأصابع !.. (آخر رد :منتصر عبد الله)       :: من ثنايا القلب (آخر رد :عدنان عبد النبي البلداوي)       :: ...قد تنصف الأغنية براءة الدمى من طيش أصابعي (آخر رد :فرج عمر الأزرق)       :: تناديك القلوب (آخر رد :محمد العبدالله)       :: اللوزة النخرة (آخر رد :غلام الله بن صالح)       :: موازين (آخر رد :منير مسعودي)       :: هلمّي فثمّة شيل وحطّ (آخر رد :احمد المعطي)       :: أبق قوياً (آخر رد :صبا خليل)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▆ أنا الفينيقُ أولدُ من رَمَادِ.. وفي الْمَلَكُوتِ غِريدٌ وَشَادِ .."عبدالرشيد غربال" ▆ > ⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰

⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰ >>>> >>>> فنون النثر الابداعي ( نثر،خاطرة، رسائل أدبية)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-05-2022, 07:05 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
يزن السقار
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية يزن السقار

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

يزن السقار غير متواجد حالياً


افتراضي ارتجاف المسير


لا لستُ واثقا من المسير
لا الطريق فصيح
و لا الأرصفة إشاراتٍ مكللة بالمديح
أعانق الوهج البعيد بأغنيتي
و ألوّح للضباب من بعيد
و أسِرَُ للكرسي برغبتي في أن أحاور الفراشات
الموشّاةِ بأسرار الربيع
في أن أساير النور المشع من الزيتون و الزنبق
في أن أتسلل مثل لص إلى نهد المعاني البعيدة
أن أكشف و أكتشف اللون
أن أتأرجح مثل المُكر في نوايا الوصول
لا لست واثقا من المسير
أنا المجبول برهان السفر
و الرقص على لحن الأخضر خارج خطوط العرض و الطول
أنا المنذور للهفة الكمنجات الغريبة
غريب أحاور المكان فلا يعرفني
أفجر له صوتي بكل لغات الصباحات
فلا يعرفني
أمسدّ على جسده مثل قط
فلا يعرفني
أزأر مثل غريب أتعبته الخرائط
يقلّب وجهي و لا يعرفني
أشعل أصابعي مساءً هادئا
يتركني أنام وحيدا
و لا يعرفني
لا لست واثقا من المسير
أنفقتُ إرث عصافيري على المشاوير
فتحت نوافذ ذاكرتي
أخرجت كل النساء التي أحببت و لم أحب
أخرجت كل النساء اللواتي أحببني و لم يحببنني
اعتصرت خيال الاحتضان
و نكهات الفواكه الاستوائية من شفاه الجنون
فركتُ أسرار الحرير طفلا طفلا
و سكبت على مرأى المدى أكوابي
لأُدْخِل السفر في الأساطير العتيقة
لأغير معالم الشوارع الطويل
لعل ملامحي تختلف على ذهن الطريق
و أستطيع أن أطلق خيلي
تبسم الظل لي و مني
و قال للشمس أتعرفيه
أنا لا أعرفه
لا لست واثقا من المسير
لا البوصلة في صحوها
فلا الشمال شمال
و لا الجنوب جنوب
ولا الغد على مرأى من العنادل
الأمس خفيف على ظهر القصيدة
و الآن قطيع سنونوات يجسّ جسد الماء و السماء






أن تلمّ بكل القواعد وتضرب بها عرض الحائط وتكتب (أنت ) حداثة وإبداع هي وجهة نظر أمارسها في حرفي

  رد مع اقتباس
/
قديم 14-05-2022, 10:27 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
هادي زاهر
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية هادي زاهر

افتراضي رد: ارتجاف المسير

وجدانية اخذتني معا بعيدًا.. محبتي






" أعتبر نفسي مسؤولاً عما في الدنيا من مساوىء ما لم أحاربها "
  رد مع اقتباس
/
قديم 14-05-2022, 03:14 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أحلام المصري
شجرة الدرّ
عضو مجلس إدارة
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ارتجاف المسير

بورك المداد والحرف الراقي


تقبل مروري







،،ملكةٌ من ضوءٍ ولدتُ، وعلى عرش النور أنا،،
  رد مع اقتباس
/
قديم 14-05-2022, 10:46 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
مالكة حبرشيد
عضو أدكاديمية الفينيق
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
المغرب
افتراضي رد: ارتجاف المسير

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يزن السقار مشاهدة المشاركة

لا لستُ وثقا من المسير
لا الطريق فصيح
و لا الأرصفة إشاراتٍ مكللة بالمديح
أعانق الوهج البعيد بأغنيتي
و ألوّح للضباب من بعيد
و أسِرَُ للكرسي برغبتي في أن أحاور الفراشات
الموشّاةِ بأسرار الربيع
في أن أساير النور المشع من الزيتون و الزنبق
في أن أتسلل مثل لص إلى نهد المعاني البعيدة
أن أكشف و أكتشف اللون
أن أتأرجح مثل المُكر في نوايا الوصول
لا لست واثقا من المسير
أنا المجبول برهان السفر
و الرقص على لحن الأخضر خارج خطوط العرض و الطول
أنا المنذور للهفة الكمنجات الغريبة
غريب أحاور المكان فلا يعرفني
أفجر له صوتي بكل لغات الصباحات
فلا يعرفني
أمسدّ على جسده مثل قط
فلا يعرفني
أزأر مثل غريب أتعبته الخرائط
يقلّب وجهي و لا يعرفني
أشعل أصابعي مساءً هادئا
يتركني أنام وحيدا
و لا يعرفني
لا لست واثقا من المسير
أنفقتُ إرث عصافيري على المشاوير
فتحت نوافذ ذاكرتي
أخرجت كل النساء التي أحببت و لم أحب
أخرجت كل النساء اللواتي أحببني و لم يحببنني
اعتصرت خيال الاحتضان
و نكهات الفواكه الاستوائية من شفاه الجنون
فركتُ أسرار الحرير طفلا طفلا
و سكبت على مرأى المدى أكوابي
لأُدْخِل السفر في الأساطير العتيقة
لأغير معالم الشوارع الطويل
لعل ملامحي تختلف على ذهن الطريق
و أستطيع أن أطلق خيلي
تبسم الظل لي و مني
و قال للشمس أتعرفيه
أنا لا أعرفه
لا لست واثقا من المسير
لا البوصلة في صحوها
فلا الشمال شمال
و لا الجنوب جنوب
ولا الغد على مرأى من العنادل
الأمس خفيف على ظهر القصيدة
و الآن قطيع سنونوات يجسّ جسد الماء و السماء
وهل مازال بيننا من هو واثق من شيء
في زمن الزيف ...وقد سقطت عن القزح الوانه....
صار النوم عديم الجدوى ...بعدما احتلته الكوابيس
وتشردت الاحلام على اطراف الكون .
لكن لا تستسلم يا صديقي
عندما يلفك اللبلاب السام...ويظن انه قضى عليك
انبت من جذورك مجددا ...انبعث من رمادك
كما العنقاء...وابتسم مليا بوجه السماء ...
كيما تقتلعك عاصفة الظلم الهوجاء

دمت بهذا العطاء الممتد
تحياتي وكثير تقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 15-05-2022, 03:36 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
زياد السعودي
عضو مؤسس
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو رابطة الكتاب الاردنيين
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: ارتجاف المسير

نص ماتع وبديع
من لدن مبدعنا السقار

همس:
لا لستُ وثقا / ربما سقطت الألف / واثقا ؟

قبل وبعد
كامل الود






  رد مع اقتباس
/
قديم 16-05-2022, 11:53 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
جوتيار تمر
عضو أكاديمية الفينيق
يحمل أوسمةالأكاديميّة للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
كردستان العراق

الصورة الرمزية جوتيار تمر

افتراضي رد: ارتجاف المسير

قرأت نص فيه الوحدة الدلالية او المعنوية تتجلى في وحدة النسق الشعري ، ذلك أن المعنى المعجمي للكلمات داخل القصيدة الواحدة يحرك في الكلمات المتواترة مجموعة من المعاني الهامشية التي لم تكن لتوجد لو لا دلالة ما بين السطور في نص ما ، الامر الذي كثيرا ما يفضي الى تمييز مجاور الدلالة الشعرية السائدة من جانب وتلك الكلمات التي تنهض بدور الروابط ، او التي لها طبيعة السوابق واللواحق من جانب اخر.

محبتي وتقديري
جوتيار






  رد مع اقتباس
/
قديم 16-05-2022, 04:51 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: ارتجاف المسير

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يزن السقار مشاهدة المشاركة

لا لستُ واثقا من المسير
لا الطريق فصيح
و لا الأرصفة إشاراتٍ مكللة بالمديح
أعانق الوهج البعيد بأغنيتي
و ألوّح للضباب من بعيد
و أسِرَُ للكرسي برغبتي في أن أحاور الفراشات
الموشّاةِ بأسرار الربيع
في أن أساير النور المشع من الزيتون و الزنبق
في أن أتسلل مثل لص إلى نهد المعاني البعيدة
أن أكشف و أكتشف اللون
أن أتأرجح مثل المُكر في نوايا الوصول
لا لست واثقا من المسير
أنا المجبول برهان السفر
و الرقص على لحن الأخضر خارج خطوط العرض و الطول
أنا المنذور للهفة الكمنجات الغريبة
غريب أحاور المكان فلا يعرفني
أفجر له صوتي بكل لغات الصباحات
فلا يعرفني
أمسدّ على جسده مثل قط
فلا يعرفني
أزأر مثل غريب أتعبته الخرائط
يقلّب وجهي و لا يعرفني
أشعل أصابعي مساءً هادئا
يتركني أنام وحيدا
و لا يعرفني
لا لست واثقا من المسير
أنفقتُ إرث عصافيري على المشاوير
فتحت نوافذ ذاكرتي
أخرجت كل النساء التي أحببت و لم أحب
أخرجت كل النساء اللواتي أحببني و لم يحببنني
اعتصرت خيال الاحتضان
و نكهات الفواكه الاستوائية من شفاه الجنون
فركتُ أسرار الحرير طفلا طفلا
و سكبت على مرأى المدى أكوابي
لأُدْخِل السفر في الأساطير العتيقة
لأغير معالم الشوارع الطويل
لعل ملامحي تختلف على ذهن الطريق
و أستطيع أن أطلق خيلي
تبسم الظل لي و مني
و قال للشمس أتعرفيه
أنا لا أعرفه
لا لست واثقا من المسير
لا البوصلة في صحوها
فلا الشمال شمال
و لا الجنوب جنوب
ولا الغد على مرأى من العنادل
الأمس خفيف على ظهر القصيدة
و الآن قطيع سنونوات يجسّ جسد الماء و السماء
أفق ضبابي
لا يسع الرؤيا كي تصيب
بل مد القصيد بحبال البوح
على ورأى من عنادل وسنونو
بين الماء والسماء
في رحلة عودة لارض الوطن
أفق ضبابي
تلبد بغيوم
ليكشف على لون من أرقى ألوان الشعر

الشاعر الراقي يزن
مرحى بك وبجمال انثيالك
وكلنا ترقب لجديدك
كل الود






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:53 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط