،، جرامافون.. // أحلام المصري ،، - ۩ أكاديمية الفينيق ۩



لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: خيوط المستحيل (آخر رد :عبدالماجد موسى)       :: أنفاس لا تسمح باللمس (آخر رد :عبدالماجد موسى)       :: ،، يومياتُ امرأة مجنونة! // أحلام المصري ،، (آخر رد :دوريس سمعان)       :: تراتيل عاشـقة .. على رصيف الهذيان (آخر رد :دوريس سمعان)       :: استرخاء (آخر رد :عبدالرحيم التدلاوي)       :: وجبة عزاء (آخر رد :عبدالرحيم التدلاوي)       :: أصوات تنادي العدالة (آخر رد :عبدالرحيم التدلاوي)       :: ميت في قلبي ...... (آخر رد :حسين محسن الياس)       :: رثاء لأخي في ذكرى وفاته .. (آخر رد :آذار العماني)       :: كل العصافير قد رزئت ... (آخر رد :حسين محسن الياس)       :: كثير من الريش / قليل من الحبر .. (آخر رد :راحيل الأيسر)       :: ياغزة .. (آخر رد :راحيل الأيسر)       :: روح الروح … (آخر رد :آذار العماني)       :: جمان من تراتيل الروح (آخر رد :ناظم العربي)       :: ،، نهرُ الأحلام ،، (آخر رد :ناظم العربي)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▆ أنا الفينيقُ أولدُ من رَمَادِ.. وفي الْمَلَكُوتِ غِريدٌ وَشَادِ .."عبدالرشيد غربال" ▆ > ۵ وَمْضَــــــةٌ حِكـــائِيّةٌ ۵

۵ وَمْضَــــــةٌ حِكـــائِيّةٌ ۵ حين يتخلخل ذهنك ..ويدهشك مسك الختام .. فاستمتع بآفاق التأويل المفتوحة لومضة حكائيّة (الحمصي)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-09-2023, 10:47 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أحلام المصري
الإدارة العليا
شجرة الدرّ
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

،
،

كان صدى ضحكاته يملأ الأركان،
رسمت له تفاحةّ، وكوبا فارغا..
لم تنتبه إلى دموعها التي انهمرت
حتى أدارت القرص بهدوء.....






أنــــــ الأحلام ـــــــا
  رد مع اقتباس
/
قديم 21-09-2023, 01:57 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عبير هلال
عضو أكاديميّة الفينيق
الأميرة
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
رابطة الفينيق / القدس
فلسطين

الصورة الرمزية عبير هلال

افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

تشتاق اليه وتسمع صوته..تتمنى ان يعود


ترسم له من شوقها شرابه المفضل وتفاحة التي كان يفضل أكلها


تتمنى ان يحضر ليملأ الكأس


يبقى لي حق الاختيار ما بين انه توفي وبقيت لها الذكريات، او هجرها ولا زال لديها الأمل بعودته



استمتعت بقراءة نصك البديع



محبتي






https://www2.0zz0.com/2023/06/06/16/117851077.png
  رد مع اقتباس
/
قديم 22-09-2023, 11:16 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أحلام المصري
الإدارة العليا
شجرة الدرّ
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير هلال مشاهدة المشاركة
تشتاق اليه وتسمع صوته..تتمنى ان يعود


ترسم له من شوقها شرابه المفضل وتفاحة التي كان يفضل أكلها


تتمنى ان يحضر ليملأ الكأس


يبقى لي حق الاختيار ما بين انه توفي وبقيت لها الذكريات، او هجرها ولا زال لديها الأمل بعودته



استمتعت بقراءة نصك البديع



محبتي

مرحب وأهلا وسهلا في رحاب الحرف
شكرا على حضورك،
وعلى قراءتك الجميلة..
ويحق للقارئ كل تأويل في مدار الحرف

شكرا جزيلا،
وباقات ورد ومحبة






أنــــــ الأحلام ـــــــا
  رد مع اقتباس
/
قديم 22-09-2023, 12:13 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
ابراهيم شحدة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن
افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

،
،

كان صدى ضحكاته يملأ الأركان،
رسمت له تفاحةّ، وكوبا فارغا..
لم تنتبه إلى دموعها التي انهمرت
حتى أدارت القرص بهدوء.....
صباح الخير ..

الأفعال كان ، رسمت ، أدارت .. يناسبها أكثر فعل الانتباه بصيغة الماضي // و ما انتبهت .. ؟
* يملأ // يملؤ
* لا يستوي الكوب مع التفاحة مع الجرامافون ، و ارى انه اخذ كثيرا من نفح الغواية التي قد تنشأ بين حبيبين .. فهو آنية من أواني الشراب عموما على العكس من الكأس المختصة بالخمر .. الخمر الموصوف بشيطان الأفكار و مشعل الاخيلة ..
* حتى أدارت // وهي تدير.. لماذا ؟ لأن الراوية افترضت منذ البداية أن البطلة مأخوذة بهبة قوية من الحنين أفقدتها التركيز و السيطرة على أفعالها حتى النهاية التى اختارت الراوية ايقافها عند تشغيل البطلة لاسطوانتها القديمة .. النهاية التي تمثلت في الفعل " أدارت" ، الذي يصلح لان يكون نقطة لبداية جديدة في دائرة الحنين ..
هل يمكن اعتبار هذه الخاطرة قصة قصيرة .. اعتقد انه نعم .. مع قليل من التعديل .

احترامي لك و تقديري الكبير






  رد مع اقتباس
/
قديم 22-09-2023, 02:33 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
أحلام المصري
الإدارة العليا
شجرة الدرّ
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابراهيم شحدة مشاهدة المشاركة
صباح الخير ..

الأفعال كان ، رسمت ، أدارت .. يناسبها أكثر فعل الانتباه بصيغة الماضي // و ما انتبهت .. ؟
* يملأ // يملؤ
* لا يستوي الكوب مع التفاحة مع الجرامافون ، و ارى انه اخذ كثيرا من نفح الغواية التي قد تنشأ بين حبيبين .. فهو آنية من أواني الشراب عموما على العكس من الكأس المختصة بالخمر .. الخمر الموصوف بشيطان الأفكار و مشعل الاخيلة ..
* حتى أدارت // وهي تدير.. لماذا ؟ لأن الراوية افترضت منذ البداية أن البطلة مأخوذة بهبة قوية من الحنين أفقدتها التركيز و السيطرة على أفعالها حتى النهاية التى اختارت الراوية ايقافها عند تشغيل البطلة لاسطوانتها القديمة .. النهاية التي تمثلت في الفعل " أدارت" ، الذي يصلح لان يكون نقطة لبداية جديدة في دائرة الحنين ..
هل يمكن اعتبار هذه الخاطرة قصة قصيرة .. اعتقد انه نعم .. مع قليل من التعديل .

احترامي لك و تقديري الكبير

شكرا لحضورك الكريم وما وضعت من ملاحظات
بالنسبة ل (حتى أدارت) لم تكن كذلك بل كانت فعلا (وهي تدير)
وتم التعديل..
بالنسبة للفعل (يملؤ)،
لا أدري سبب وضع الهمزة على الواو
فهي في المعجم هكذا..
(تعريف و معنى يملأ في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي
مَلأَ: (فعل)
مَلأَ مَلْوًا
مَلأَ فلانٌ : عَدَا
مَلأَ: (فعل)
ملأَ يملأ ، مَلْئًا ، فهو مَالِئ ، والمفعول مَمْلوء
ملأَ الكأسَ وغيرَه :وضع فيه قدرَ ما يسَع من الماء وغيره ، مَا مَلأَ ابْنُ آدَمَ وِعَاءً شَرًّا مِنْ بَطْنِهِ(حديث)
كلمة تملأ الفم: شنيعة لا يجوز أن تُقال،)

كل الشكر






أنــــــ الأحلام ـــــــا
  رد مع اقتباس
/
قديم 22-09-2023, 03:14 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
ابراهيم شحدة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن
افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
شكرا لحضورك الكريم وما وضعت من ملاحظات
بالنسبة ل (حتى أدارت) لم تكن كذلك بل كانت فعلا (وهي تدير)
وتم التعديل..
بالنسبة للفعل (يملؤ)،
لا أدري سبب وضع الهمزة على الواو
فهي في المعجم هكذا..
(تعريف و معنى يملأ في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي
مَلأَ: (فعل)
مَلأَ مَلْوًا
مَلأَ فلانٌ : عَدَا
مَلأَ: (فعل)
ملأَ يملأ ، مَلْئًا ، فهو مَالِئ ، والمفعول مَمْلوء
ملأَ الكأسَ وغيرَه :وضع فيه قدرَ ما يسَع من الماء وغيره ، مَا مَلأَ ابْنُ آدَمَ وِعَاءً شَرًّا مِنْ بَطْنِهِ(حديث)
كلمة تملأ الفم: شنيعة لا يجوز أن تُقال،)

كل الشكر



بل انه يملؤ الأركان ..

* ملأ (المعجم لسان العرب)
مَلأَ الشيءَ يملؤه مَلأً، فهو مَمْلُوءٌ، ومَلأَه فامْتَلأَ، وتَمَلأَ، وإنه لَحَسَنُ المِلأَةِ أَي الـمَلْءِ، لا التَّمَلُّؤِ وإِناءٌ مَلآنُ، والأُنثى مَلأَى ومَلآنةٌ، والجمع مِلاءٌ؛ والعامة تقول: إِناءٌ مَلاً ..


* شكرا على قبولك الهدية بصدر رحب ..






  رد مع اقتباس
/
قديم 22-09-2023, 03:27 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
أحلام المصري
الإدارة العليا
شجرة الدرّ
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابراهيم شحدة مشاهدة المشاركة
بل انه يملؤ الأركان ..

* ملأ (المعجم لسان العرب)
مَلأَ الشيءَ يملؤه مَلأً، فهو مَمْلُوءٌ، ومَلأَه فامْتَلأَ، وتَمَلأَ، وإنه لَحَسَنُ المِلأَةِ أَي الـمَلْءِ، لا التَّمَلُّؤِ وإِناءٌ مَلآنُ، والأُنثى مَلأَى ومَلآنةٌ، والجمع مِلاءٌ؛ والعامة تقول: إِناءٌ مَلاً ..


* شكرا على قبولك الهدية بصدر رحب ..
أعتقد أن الإشكال في كتابة الهمزة (ؤ) يعود لإسناد الفعل إلى ضمير
ولكن في حالة عدم الإسناد،
تصبح كما كتبتها في النص،
وكما ظهرت في الجزء الذي اقتبسته أنا من المعجم.. بدون إسناد


مع التقدير






أنــــــ الأحلام ـــــــا
  رد مع اقتباس
/
قديم 22-09-2023, 04:10 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
ابراهيم شحدة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن
افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
أعتقد أن الإشكال في كتابة الهمزة (ؤ) يعود لإسناد الفعل إلى ضمير
ولكن في حالة عدم الإسناد،
تصبح كما كتبتها في النص،
وكما ظهرت في الجزء الذي اقتبسته أنا من المعجم.. بدون إسناد


مع التقدير
كلامك صحيح وفقا لما يقوله النحاة .. و لكني سأعارضهم داعيا إلى كتابتها وفقا لقوة حركة الهمزة بغض النظر عن موقعها أكانت وسط الكلمة ام في آخرها.. هههه
* شكرا لك على هديتك الانيقة






  رد مع اقتباس
/
قديم 24-09-2023, 03:56 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
أحلام المصري
الإدارة العليا
شجرة الدرّ
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابراهيم شحدة مشاهدة المشاركة
كلامك صحيح وفقا لما يقوله النحاة .. و لكني سأعارضهم داعيا إلى كتابتها وفقا لقوة حركة الهمزة بغض النظر عن موقعها أكانت وسط الكلمة ام في آخرها.. هههه
* شكرا لك على هديتك الانيقة
وشكرا على حضورك

كل التقدير






أنــــــ الأحلام ـــــــا
  رد مع اقتباس
/
قديم 22-09-2023, 08:27 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
إيمان سالم
فريق العمل
تحمل أوسمة الاكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية إيمان سالم

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

إيمان سالم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

،
،

كان صدى ضحكاته يملأ الأركان،
رسمت له تفاحةّ، وكوبا فارغا..
لم تنتبه إلى دموعها التي انهمرت
حتى أدارت القرص بهدوء.....

خطر لي لو يتم استخراج بروفايل " المرأة "
من نصوص احلام المصري
سنجد خطوطا تكاد تكون واضحة لملامح
المرأة الرقيقة العاشقة الحقيقية التي لا تتسامح
في كرامتها .. المرأة الهادئة، تنسحب بدون ضجيج
بل أنها تحرص على ألا تستدر عطف الطرف المقابل
و لا تمكنه من لحظة انهزام تعانيها لأنه هو خصيمها ..

جرامافون .. نوستالجيا عالية
إطار حميمي أخير اختارته البطلة للفراق

التفاحة .. هل ترمز لتفاحة آدم التي حرمته من الجنة
و هوبدوه سيحرم من جنة حبها

الكأس الفارغة .. عادة نقول امتلأ الكأس من أفعال شخص،
هنا بالنسبة لها .. الكأس أضحت فارغة بعدما خذلها
و من ثم اتخذت القرار و لا معنى لامتلائه ..

"انهمار دموعها " ..
الذي كان خارجا عن إرادتها ، لم يكن مخططا له،
حتى أنه غير مسموح به .. خاصة أمامه، و لكن
مشاعرها الصادقة غلبتها و مع بداية الموسيقى تحررت ..

في الأثناء ، هو عالية ضحكاته ، واثق من مكانته ،
أو ربما واثق من براعته .. !؟

كيف انتهى المشهد ؟
و هل استمرت ضحكاته ؟
أسئلة تظلّ معلّقة

نص جميل مفعم بمشاعر و أحاسيس عميقة
جعلتني أسرح في تحليل هذا المشهد المؤثر ..

شكرا الوارفة أحلام
بديع و راق حرفك..

ما رأيك في فكرة البروفايل ههه
فكرة طرأت علي و بشكل عفوي
نصوصك موغلة في الجوانب النفسية و هذا يستدرجني بسهولة

دمت مبدعة
دمت بالف خير






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-10-2023, 10:20 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
أحلام المصري
الإدارة العليا
شجرة الدرّ
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إيمان سالم مشاهدة المشاركة
خطر لي لو يتم استخراج بروفايل " المرأة "
من نصوص احلام المصري
سنجد خطوطا تكاد تكون واضحة لملامح
المرأة الرقيقة العاشقة الحقيقية التي لا تتسامح
في كرامتها .. المرأة الهادئة، تنسحب بدون ضجيج
بل أنها تحرص على ألا تستدر عطف الطرف المقابل
و لا تمكنه من لحظة انهزام تعانيها لأنه هو خصيمها ..

جرامافون .. نوستالجيا عالية
إطار حميمي أخير اختارته البطلة للفراق

التفاحة .. هل ترمز لتفاحة آدم التي حرمته من الجنة
و هوبدوه سيحرم من جنة حبها

الكأس الفارغة .. عادة نقول امتلأ الكأس من أفعال شخص،
هنا بالنسبة لها .. الكأس أضحت فارغة بعدما خذلها
و من ثم اتخذت القرار و لا معنى لامتلائه ..

"انهمار دموعها " ..
الذي كان خارجا عن إرادتها ، لم يكن مخططا له،
حتى أنه غير مسموح به .. خاصة أمامه، و لكن
مشاعرها الصادقة غلبتها و مع بداية الموسيقى تحررت ..

في الأثناء ، هو عالية ضحكاته ، واثق من مكانته ،
أو ربما واثق من براعته .. !؟

كيف انتهى المشهد ؟
و هل استمرت ضحكاته ؟
أسئلة تظلّ معلّقة

نص جميل مفعم بمشاعر و أحاسيس عميقة
جعلتني أسرح في تحليل هذا المشهد المؤثر ..

شكرا الوارفة أحلام
بديع و راق حرفك..

ما رأيك في فكرة البروفايل ههه
فكرة طرأت علي و بشكل عفوي
نصوصك موغلة في الجوانب النفسية و هذا يستدرجني بسهولة


الفكرة رائعة يا إيمان،
والتحليل صادق إلى حد التطابق 🙂


دمت مبدعة
دمت بالف خير

أسئلة منطقية، ومشروعة
ومن الجميل هذا الحضور الذي يؤجج السؤال

شكرا لك إيمان الغالية
حضور بارع كما اعتدنا منك

دمت قارئة متميزة

محبتي وتقديري






أنــــــ الأحلام ـــــــا
  رد مع اقتباس
/
قديم 24-09-2023, 05:43 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

،
،

كان صدى ضحكاته يملأ الأركان،
رسمت له تفاحةّ، وكوبا فارغا..
لم تنتبه إلى دموعها التي انهمرت
حتى أدارت القرص بهدوء.....
جرامافون
آلة موسيقية قديمة أثرية
رفعت حس خيالنا
لزمكنة عالية الرومانسية
يلونها الأبيض والأسود
لنغرق بنص بطلته
تستحضر ضحكة فاترة
وكأنها العلامة الوحيدة التي تبقت
تلون الفراغ الدامس الذي يطبق على روحها
"تفاحة وكوب فارغ"
أما التفاحة حبيب والحبيب تفاحة
كما أنها هنا لربما دلت على ذكرى أخرى تربطها
بالضحكة التي ترمز للفرح
ولاقرانها بالكوب الفارغ
فذلك يزيد من حدة الفراغ الذي يملأ المكان
لتنهمر"الدموع"
وتدير قرص الموسيقى
لتُصير الفراغ الحزين

الشاعرة أحلام المصري
نص جميل رسم الشوق والحنين
وأوغل في رسم لوحة من الطبيعة الصامتة
بحزن رقيق ناعم
شكرا لقلبك الدافئ
ومحبتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 23-12-2023, 12:19 AM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
أحلام المصري
الإدارة العليا
شجرة الدرّ
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
جرامافون
آلة موسيقية قديمة أثرية
رفعت حس خيالنا
لزمكنة عالية الرومانسية
يلونها الأبيض والأسود
لنغرق بنص بطلته
تستحضر ضحكة فاترة
وكأنها العلامة الوحيدة التي تبقت
تلون الفراغ الدامس الذي يطبق على روحها
"تفاحة وكوب فارغ"
أما التفاحة حبيب والحبيب تفاحة
كما أنها هنا لربما دلت على ذكرى أخرى تربطها
بالضحكة التي ترمز للفرح
ولاقرانها بالكوب الفارغ
فذلك يزيد من حدة الفراغ الذي يملأ المكان
لتنهمر"الدموع"
وتدير قرص الموسيقى
لتُصير الفراغ الحزين

الشاعرة أحلام المصري
نص جميل رسم الشوق والحنين
وأوغل في رسم لوحة من الطبيعة الصامتة
بحزن رقيق ناعم
شكرا لقلبك الدافئ
ومحبتي


شكرا لك فاتي الحبيبة
وكأنه يا عزيزتي لم يبق لنا سوى الحزن نكتبه ونعيشه ونغنيه


شكرا لك حبيبتي على هذا الحضور الوارف






أنــــــ الأحلام ـــــــا
  رد مع اقتباس
/
قديم 25-09-2023, 07:35 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
عدي بلال
عضو أكاديميّة الفينيق

الصورة الرمزية عدي بلال

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

عدي بلال غير متواجد حالياً


افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

،
،

كان صدى ضحكاته يملأ الأركان،
رسمت له تفاحةّ، وكوبا فارغا..
لم تنتبه إلى دموعها التي انهمرت
حتى أدارت القرص بهدوء.....

القديرة أحلام المصري

العنوان لون المشهد بالأبيض والأسود ( البيئة الزمانية )، وحمل ضمنياً مرور السنوات.. كنتِ موفقة في اختياره.

رأيت المشهد القصصي الرومانسي، استطعتِ وصف المناخ العام ( البيئة المكانية / الظرفية ) بكل اقتدار
بحثت في النصيص عن المفارقة، فوجدتها بين ( ضحكاتهِ ) و ( دموعها )
التفاحة هي رمز الغواية، والكوب الفارغ هو الجسر الذي شيدته للعبور من حالة ( ضحكاته ) إلى حالة ( دموعها )
بحثت عن القفلة الصادمة في الخاتمة، فرأيتها في تأخير ( كوباً فارغاً ) وتقديم ( أدارت القرص بهدوء ).

وتبقى مجرد وجهة نظر قاص..
دمتِ بذات الألق الذي عهدناه

كل التحية






فلسطـــــ ( الأردن ) ــــــــــين
  رد مع اقتباس
/
قديم 26-09-2023, 09:47 PM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
محمد شهيد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد شهيد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: ،، جرامافون.. // أحلام المصري ،،

نفس قرص الأسطوانة يدور و المشهد يتكرر. لا تحزني على ما فات و لا تأمني لما هو آت من آفة الفوات. Carpe diem, أيتها البطلة : لك الساعة التي أنت فيها.

ألم يردد الناظم في (أغدا ألقاك) ما نصه:
قد يكون الغيب حلوا
إنما الحاضر أحلى؟



تحياتي الخالصة لك أستاذة أحلام المصري.

م.ش.






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:03 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط