لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: ويْ .. ويْ (آخر رد :أحلام المصري)       :: حتى لا يرتد الوهج سميكا (آخر رد :عبدالماجد موسى)       :: يالله مالنا غيرك يا الله ،،، / زياد السعودي (آخر رد :أحلام المصري)       :: رغم الجراح ... اهواك (آخر رد :عبدالماجد موسى)       :: نساء صور وتاريخ (آخر رد :أحلام المصري)       :: صنوَ الجلالْ ،،، / زياد السعودي (آخر رد :زياد السعودي)       :: مناجاة كنز الصواب (آخر رد :نوال البردويل)       :: فضت بكارة وطن (آخر رد :نوال البردويل)       :: نبض عاشق // أحمد علي (آخر رد :نوال البردويل)       :: الحق أبلج / خالد يوسف أبو طماعه (آخر رد :أحلام المصري)       :: بــــــــــــلا عُنْوَان . /متجدد (آخر رد :محمد داود العونه)       :: في الغابة تتعثر الخطى (آخر رد :نوال البردويل)       :: على قارعة الحياة . (آخر رد :نوال البردويل)       :: نهرُ من قطرات و أحلام (آخر رد :أحلام المصري)       :: الاعلام المصري (آخر رد :خالد الحسين)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰

⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰ >>>> >>>> بلور حر فيه سحر قصيدة النثر ..والمنثور الشعري التناغمي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-11-2020, 07:02 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري







1
من جديد..تطل تلك الصفصافة على قلبي،
من نافذة عدمٍ قديمة..
ويح الشماتة، تلاحقني!
أيتها الصفراء..أما اكتفيتِ..؟!

2
البحر يشيح عني بموجه..
غاضبٌ مني، يلوم عناد روحي..
قرأ الحكاية ألف مرةٍ من قبل، فصولا مكررة ،
تلاها على قلبي و أنا بعد طفلة..
"أيا عنيدة كما صخور الشاطئ،
أيا عنيفة كما أمواجي..ما زلتِ تعشقين الوجع و الترحال فيه..؟"
ثم،
يولي موجه شطرَ الحزن ،و يسكت!

3
وجه أبي بلا ملامح..!
يحتل الشرق، نحو الشمس،
لا رسالةَ يمكنني قراءتها..
لا شعور يستقرُ بروحي،
و لا دفء تتلمسه أناملي،
ترى..
ماذا أعياك مني يا حبيبي..؟!
وجهك محجوب الملامح..أوجعني حد السقم!

4
أنت،
ذاك السفر بلا طريق، الغرق بلا جوف..
أنت..
عصفورٌ يغرد بلا حنجرة، على كتف المساء..
معتزلا تباشير الفجر..
أنت،
أنشودة وجعٍ إغريقية،
على أوتاري فقط تجيد العزف..
أنت،
معضلتي الكبرى،
أزمتي الوسطى،
و أمنيتي المشتهاة!
و أنت..بيني و بين البحر، و وجه أبي ،
ورقةٌ جديدة..تمنح الصفصافة حقّ التبجح..و تحرمني حقّ الرد!
أنت..صنفٌ مختلفٌ من العشق،
يقتل كلما توغل!

5
أنــــا..
على ضفة النهر، تحت شجرة التوت،
في انتظار ابتسامة أبي..تستر عورة أحزاني،
لعل البحر يعرفني من جديد!
أنتظر هطول تراتيل التوبة..
روحي تتهيأ لتلاوة ورد الاستغفار!

6
فعرافة الحي منذ زمنٍ قالت:
احذري يا ابنتي،
ستبقين دوما..
(امرأةً لا تصلح للحب!)
..
.









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 01-11-2020, 09:25 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أحمد العربي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية أحمد العربي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

أحمد العربي متواجد حالياً


افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

تلك امرأة يملؤها الحزن والوجه والترحال بين المسافات
يملؤها فقدان الزمن فتضيع منها الملامح وعندها تسقط ابجديات الكلام
امرأة لا تصلح للحب
تملأ كل المسافات الفارغة بين الحنين والبحر والصخب والصمت
أي موسيقى تاهت بين الملامح لتصبح وجعا
هكذا قالت الاستاذة أحلام
دائما تجيدين العزف حتى على اوتار مقطوعة






أنا العاشق الدمشقي
الظمآن إلى ظل الزيزفون ..فهل يرويني ماء؟
http://www.fonxe.net/vb/showthread.php?t=56808
  رد مع اقتباس
/
قديم 01-11-2020, 10:14 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
زعيم الغلابة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

مرحبا 🌹 الاستاذه أحلام.
العنوان نفسه صادم حد الوجع،، وماتلاه من بوح زاد الوجع أوجاعا.
لك المجد ولروحك البهاء.
مودتي








المال يستر رذيلة الأغنياء، والفقر يغطي فضيلة الفقراء
  رد مع اقتباس
/
قديم 01-11-2020, 01:12 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
رياض القيسي
عضو أكاديميّة الفينيق

الصورة الرمزية رياض القيسي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

رياض القيسي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

بوح عميق وراقي جدا
سلمت يداك استاذة احلام
عنوان مؤلم
ولكن لاتوجد امرأة لاتصلح للحب
ان وجدت من يعجب بها ويعشقها
ويرعاها..
تحياتي لكم






بعضهم كالطبل الكبير
فارغ لايصدر عنه الا الضجيج
  رد مع اقتباس
/
قديم 01-11-2020, 05:09 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
جاد ابراهيم
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل وسام الأكاديمية للعطاء
الأردن

الصورة الرمزية جاد ابراهيم

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

( في انتظار ابتسامة أبي..تستر عورة أحزاني )
،،
،
أنثى تَشّهقُ حِيرة فَكان هذا النصُ زَفيرا
اوسكار أحلام المصري
أحسنتـِ






كُومّستير
  رد مع اقتباس
/
قديم 01-11-2020, 06:45 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري







1
من جديد..تطل تلك الصفصافة على قلبي،
من نافذة عدمٍ قديمة..
ويح الشماتة، تلاحقني!
أيتها الصفراء..أما اكتفيتِ..؟!

2
البحر يشيح عني بموجه..
غاضبٌ مني، يلوم عناد روحي..
قرأ الحكاية ألف مرةٍ من قبل، فصولا مكررة ،
تلاها على قلبي و أنا بعد طفلة..
"أيا عنيدة كما صخور الشاطئ،
أيا عنيفة كما أمواجي..ما زلتِ تعشقين الوجع و الترحال فيه..؟"
ثم،
يولي موجه شطرَ الحزن ،و يسكت!

3
وجه أبي بلا ملامح..!
يحتل الشرق، نحو الشمس،
لا رسالةَ يمكنني قراءتها..
لا شعور يستقرُ بروحي،
و لا دفء تتلمسه أناملي،
ترى..
ماذا أعياك مني يا حبيبي..؟!
وجهك محجوب الملامح..أوجعني حد السقم!

4
أنت،
ذاك السفر بلا طريق، الغرق بلا جوف..
أنت..
عصفورٌ يغرد بلا حنجرة، على كتف المساء..
معتزلا تباشير الفجر..
أنت،
أنشودة وجعٍ إغريقية،
على أوتاري فقط تجيد العزف..
أنت،
معضلتي الكبرى،
أزمتي الوسطى،
و أمنيتي المشتهاة!
و أنت..بيني و بين البحر، و وجه أبي ،
ورقةٌ جديدة..تمنح الصفصافة حقّ التبجح..و تحرمني حقّ الرد!
أنت..صنفٌ مختلفٌ من العشق،
يقتل كلما توغل!

5
أنــــا..
على ضفة النهر، تحت شجرة التوت،
في انتظار ابتسامة أبي..تستر عورة أحزاني،
لعل البحر يعرفني من جديد!
أنتظر هطول تراتيل التوبة..
روحي تتهيأ لتلاوة ورد الاستغفار!

6
فعرافة الحي منذ زمنٍ قالت:
احذري يا ابنتي،
ستبقين دوما..
(امرأةً لا تصلح للحب!)
..
.
اقتبست النص بكامله ...فهو بالنسبة لي لا ينشطر ولا يقبل الانشطار
فكان الرمادي_ كما طغى على اللون الوردي الذي أعشقه_ لوَّنَ الاحساس بكل القتامة
مابين ذكرى موغلة تطفو على سطح البوح
وبين الــ هو وألــــ هي الأزلية في العشق
حوارية شهدَ البحر على تفاصيلها
وغزت بكل الجمالية كل أرجاء الفؤاد
الشاعرة أحلام
تخونني الأبجدية بكل غزارتها
كي لا أجد كلمات أخرى تفي بغرض النص الجميل
رغم أن الوردي غاب
لم تغب عن النص لمسة الــ أحلام الرائعة
محبتي كما تدرين
وباقة ياسمين لروحك






  رد مع اقتباس
/
قديم 01-11-2020, 07:22 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
هشام عبد الرحمن
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل وسام الأكاديمية للعطاء

الصورة الرمزية هشام عبد الرحمن

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

هشام عبد الرحمن غير متواجد حالياً


افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري







1
من جديد..تطل تلك الصفصافة على قلبي،
من نافذة عدمٍ قديمة..
ويح الشماتة، تلاحقني!
أيتها الصفراء..أما اكتفيتِ..؟!

2
البحر يشيح عني بموجه..
غاضبٌ مني، يلوم عناد روحي..
قرأ الحكاية ألف مرةٍ من قبل، فصولا مكررة ،
تلاها على قلبي و أنا بعد طفلة..
"أيا عنيدة كما صخور الشاطئ،
أيا عنيفة كما أمواجي..ما زلتِ تعشقين الوجع و الترحال فيه..؟"
ثم،
يولي موجه شطرَ الحزن ،و يسكت!

3
وجه أبي بلا ملامح..!
يحتل الشرق، نحو الشمس،
لا رسالةَ يمكنني قراءتها..
لا شعور يستقرُ بروحي،
و لا دفء تتلمسه أناملي،
ترى..
ماذا أعياك مني يا حبيبي..؟!
وجهك محجوب الملامح..أوجعني حد السقم!

4
أنت،
ذاك السفر بلا طريق، الغرق بلا جوف..
أنت..
عصفورٌ يغرد بلا حنجرة، على كتف المساء..
معتزلا تباشير الفجر..
أنت،
أنشودة وجعٍ إغريقية،
على أوتاري فقط تجيد العزف..
أنت،
معضلتي الكبرى،
أزمتي الوسطى،
و أمنيتي المشتهاة!
و أنت..بيني و بين البحر، و وجه أبي ،
ورقةٌ جديدة..تمنح الصفصافة حقّ التبجح..و تحرمني حقّ الرد!
أنت..صنفٌ مختلفٌ من العشق،
يقتل كلما توغل!

5
أنــــا..
على ضفة النهر، تحت شجرة التوت،
في انتظار ابتسامة أبي..تستر عورة أحزاني،
لعل البحر يعرفني من جديد!
أنتظر هطول تراتيل التوبة..
روحي تتهيأ لتلاوة ورد الاستغفار!

6
فعرافة الحي منذ زمنٍ قالت:
احذري يا ابنتي،
ستبقين دوما..
(امرأةً لا تصلح للحب!)
..
.
اقتباس:
أنت..
عصفورٌ يغرد بلا حنجرة، على كتف المساء..
معتزلا تباشير الفجر..
أنت،
أنشودة وجعٍ إغريقية،
على أوتاري فقط تجيد العزف..
أنت،
معضلتي الكبرى،
أزمتي الوسطى،
و أمنيتي المشتهاة!
كلما موجعة لامست شغاف القلب
حروف تحملنا الي فيافى الحزن
وتبقينا بلا حول لنا ولا قوة
مررت هنا .. فسكتت حروفى
لذا اغادر حزيناً طالبا لقلبك الفرح ايتها الرقيقة
مودتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-11-2020, 07:22 AM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد العربي مشاهدة المشاركة
تلك امرأة يملؤها الحزن والوجه والترحال بين المسافات
يملؤها فقدان الزمن فتضيع منها الملامح وعندها تسقط ابجديات الكلام
امرأة لا تصلح للحب
تملأ كل المسافات الفارغة بين الحنين والبحر والصخب والصمت
أي موسيقى تاهت بين الملامح لتصبح وجعا
هكذا قالت الاستاذة أحلام
دائما تجيدين العزف حتى على اوتار مقطوعة
شكرا لهذا الحضور المتوغل في مدارك المعرفة
شكرا لك الشاعر الراقي أ/أحمد العربي
تقديري و احترامي









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-11-2020, 10:14 AM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
حنان عبد الله
عضو أكاديميّة الفينيق

الصورة الرمزية حنان عبد الله

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

حنان عبد الله متواجد حالياً


افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

في انتظار ابتسامة أبي..تستر عورة أحزاني،
لعل البحر يعرفني من جديد!
أنتظر هطول تراتيل التوبة..
روحي تتهيأ لتلاوة ورد الاستغفار!

6
فعرافة الحي منذ زمنٍ قالت:
احذري يا ابنتي،
ستبقين دوما..
(امرأةً لا تصلح للحب


ياله من بوح وياله من هطول لأبجدية مترنحة
أحسنت وأجدت أستاذة أحلام
امرأة لا تصلح للحب
ابداع ابتداء من العنوان
تحياتي وودي






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-11-2020, 01:35 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
عدنان حماد
المدير التنفيذي
لأكاديمية الفينيق للادب العربي
سفير تجمع الأدب والإبداع في دولة فلسطين
حائز على الاستحقاق الفينيقي ـ د1
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
عضو تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية عدنان حماد

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

أنت،
ذاك السفر بلا طريق، الغرق بلا جوف..
أنت..
عصفورٌ يغرد بلا حنجرة، على كتف المساء..
معتزلا تباشير الفجر..
أنت،
أنشودة وجعٍ إغريقية،
على أوتاري فقط تجيد العزف..
أنت،
معضلتي الكبرى،
أزمتي الوسطى،
و أمنيتي المشتهاة!
و أنت..بيني و بين البحر، و وجه أبي ،
ورقةٌ جديدة..تمنح الصفصافة حقّ التبجح..و تحرمني حقّ الرد!
أنت..صنفٌ مختلفٌ من العشق،
يقتل كلما توغل!

تحياتي
1. لا يكون سفر الا بطريق ولكنه قد يفقد الاتجاه
2. النص مؤثر ومعبر ومكتوب بلغة جميلة تدل على معجم لغوي ثري
3. رغم ما حمل النص من الم لحظي او غير ذلك الله اعلم غير انه حافظ في نفس الوقت على جمال التعبير
4 . ترابط النص من الاستهلال للقفة يوحي بتمكن الاديبة احلام من ادواتها ومقدرتها على الادهاش من خلال نثريتها
5. النص يستحق التثبيت وبجدارة
6. كل الاحترام والتقدير








إن الأفاعي وإن لانت ملامسها عند التقلب في أنيابها العطب
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-11-2020, 04:54 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
أحمد على
عضو أكاديمية الفينيق
السهم المصري
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحمد على

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

لا شك هذا النص من أروع نصوص أ. أحلام المصري


من وحي الصورة

صورة المرأة التي تقف في الظل تتعمد البعد عن الضوء، تعبر عن مضمون النص ،
وعن كم -التراجيديا - و الدراما التي حملها النص ، وأنهار الشجن التي تتدفق فيه...
امرأة تبتعد عن ضوضاء التساؤلات ، عن صخب الاخر ، عن الحب ،
وبقدر ابتعادها تعيشه كل اللحظات وتحتاجه بشدة وبين هذا وذاك يحتدم الصراع بينها وبين النفس والروح
والأنا الأعلى في سيمفونية بديعة ومؤلمة عزفت المفردات والتعبيرات فيها على وتر رقيق وموجع ..


العتبة

العنوان ( امرأة لا تصلح للحب ! )

عنوان جذاب ، يشد القارئ للدخول للنص ، وعلامة التعجب تقود المتلقي للتساؤل :

هل هناك امرأة لا تصلح للحب...؟

ولماذا لا تصلح للحب ... ؟

وهل العنوان كان جوابا لتساؤل آخر محذوف ... ؟

فتنجح الكاتبة في اثارة فضول القارئ لمتابعة القراءة لمحاولة معرفة الأسباب والدوافع ..

وترد الكاتبة على كل هذه التساؤلات عبر فقرات النص
من خلال تعبيرات أقل ما توصف بها أنها رائعة ومبتكرة
استخدمت فيها الاستعارات المكنية والمجاز والتضاد والكثير من
الأنسنة والتي جعلت النبات والجماد حي يتنفس، يفرح ، يحزن ،
يغضب ، يتفهم ، ويتحاور ..

ويبدأ مطلع النص بـ الإجابة على هذه التساؤلات والذي تستهل الكاتبة فيه بقول :


من جديد.. تطل تلك الصفصافة على قلبي،
من نافذة عدمٍ قديمة..
ويح الشماتة، تلاحقني!
أيتها الصفراء.. أما اكتفيتِ..؟!

(من جديد ) تعني تكرار الحدث من قبل وتضيف مزيدا من الشجن للنص ،
ضربة البداية (مطلع النص ) مهمة جدا فهي التي تقرر هل المتلقي سيستمر في التعاطي والنص
أم يصيبه الملل ويخرج سريعا ؟،
وقد نجحت الكاتبة في تحقيق الهدف من خلال استخدام تعبيرات جميلة
مثل أنسنة الشماتة وأسلوب النداء والتعجب في
(أيتها الصفراء- أما اكتفيت)

العاطفة المسيطرة على النص

عاطفة النص هنا كانت صادقة، عبرت عن صراع داخلي ..



وحدة الموضوع


استطاعت الكاتبة الحفاظ على وحدة الموضوع حتى آخر النص.

تصنيف النص


قصيدة نثرية مالت بقدر ضئيل للخاطر لم يؤثر على كونها حققت مقومات القصيدة النثرية



اللون الرمادي للنص


أضفى اللون الرمادي هالة من بعض التردد وعدم وضوح الصورة بالكامل ،
فلم يتم اختيار اللون الأسود ،في اعتقادي لترك نافذة للأمل وخارطة رجوع
ربما هو فقط مجرد لون اختارته الكاتبة مسبقا قبل نشر النص .


مفردة( يسكت) بعد موج البحر ربما هي غير منسجمة مع البحر وموجه ، فالبحر لا يسكت لعل كلمة يهدأ مناسبة أكثر،
تؤدي نفس الدور ولا تخرج أنسنة البحر عن صفته ورد فعله ؟

ضوء على بعض فقرات من النص


أنشودة وجعٍ إغريقية،
على أوتاري فقط تجيد العزف..
أنت،
معضلتي الكبرى،
أزمتي الوسطى،



يتجلى هنا موروث ثقافة الكاتب ودمجه لهذه الذخيرة في النص
بشكل شاعري ممتع ..


تقنية الثلاثيات في النص


لا رسالةَ يمكنني قراءتها..
لا شعور يستقرُ بروحي،
و لا دفء تتلمسه أناملي،


أحب هذه التقنية كثيرا ما أستخدمها بنصوصي
تلعب هذه الثلاثيات دورا كبيرا ومهما فهي تفيد السرعة
وتربط العبارات ببعضها البعض ، تضفي جوا من الجذب ،
وترغم المتلقي على القراءة لها بشكل يربط الثلاثية معا كوحدة واحدة.



ماذا أعياك مني يا حبيبي..؟!

اسلوب الاستفهام هنا غرضه الاستفسار والتعجب ويفيد الحيرة وبالطبع جذب انتباه القارئ


تكرار أنت بالنص ودلالاته

أكد تكرار استخدام كلمة أنت أهمية المخاطب الكبيرة لدى البطلة وربطه ب(أنا) في الفقرات التالية

4
أنت،
ذاك السفر بلا طريق، الغرق بلا جوف..
أنت..
عصفورٌ يغرد بلا حنجرة، على كتف المساء..
معتزلا تباشير الفجر..
أنت،
أنشودة وجعٍ إغريقية،
على أوتاري فقط تجيد العزف..
أنت،
معضلتي الكبرى،
أزمتي الوسطى،
و أمنيتي المشتهاة!
و أنت.. بيني و بين البحر، و وجه أبي ،
ورقةٌ جديدة.. تمنح الصفصافة حقّ التبجح.. و تحرمني حقّ الرد!
أنت.. صنفٌ مختلفٌ من العشق،
يقتل كلما توغل!


الرسم بالكلمات


يرسم الكاتب الصورة هنا بالكلمات ويدخل القارئ في قلب الحالة بوصفه الدقيق للتفاصيل مثل( للنهر ، الشجر ،البحر ...)
كأنه هناك يشاهد الصورة لا الكلمات هنا في هذه الفقرة :

أنــــا..

على ضفة النهر، تحت شجرة التوت،
في انتظار ابتسامة أبي.. تستر عورة أحزاني،
لعل البحر يعرفني من جديد!
أنتظر هطول تراتيل التوبة..
روحي تتهيأ لتلاوة ورد الاستغفار




القفلة

(امرأةً لا تصلح للحب..!)


ويختتم الكاتب النص بقفلة مطابقة للعنوان ليؤكد أن العتبة والعنوان يحملان
فكرة النص وقصته ويظل على رأيه بعد الاجابات على التساؤلات،
ثم التنصل منها ثانية بالقفلة ،
تاركا القارئ يعيد قدح زناد أفكاره ويعيد القراءة من جديد بحثا عن اجابات .
لاريب أننا أمام أديبة وشاعرة كبيرة تمتلك كل أدوات الأدب واللغة الشعرية ..
نص رائع أ. الأديبة المبدعة أحلام المصري ،
أهنئك ..
مزيدا من النجاح والتوفيق في نصوصك القادمة
تحياتي لك






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-11-2020, 07:13 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو رابطة الكتاب الاردنيين
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

وزعتم الاستعارات
على مفاصل النص
أجدْتم وجوّدتم
واثريتم الذهن
بنص يفرض تثبيته

ميمون منجزكم
وكامل الود






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-11-2020, 09:47 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
عبدالله اليزيدي
عضو أكاديميّة الفينيق

الصورة الرمزية عبدالله اليزيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 تحت تأثير الشعور ..
0 اجمــل منكـ .....

عبدالله اليزيدي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

ساختصر معلقتك بكلمة واحدة :

مبدعة ..






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-11-2020, 10:23 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال عمران مشاهدة المشاركة
مرحبا 🌹 الاستاذه أحلام.
العنوان نفسه صادم حد الوجع،، وماتلاه من بوح زاد الوجع أوجاعا.
لك المجد ولروحك البهاء.
مودتي
شكرا لك مبدعنا القدير
أ/ جمال عمران
مرور راقٍ كروحك الطيبة
احترامي و امتناني









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-11-2020, 10:30 PM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رياض القيسي مشاهدة المشاركة
بوح عميق وراقي جدا
سلمت يداك استاذة احلام
عنوان مؤلم
ولكن لاتوجد امرأة لاتصلح للحب
ان وجدت من يعجب بها ويعشقها
ويرعاها..
تحياتي لكم
شكرا لك أستاذنا القدير
مروركم الطيب
تقديري و امتناني









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-11-2020, 12:02 AM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
فائزة بالمركز الثالث
مسابقة القصة القصيرة2018
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل متواجد حالياً


افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

من جديد تطل علينا أحلام وتتحفنا بنص اكتظ بمشاعر
الحزن والحيرة والألم بأسلوبها البديع كما عودتنا المزدان
بالفنيات التي تتقنها من مجاز ورمزية وصور
كنتِ رائعة أحلام الحبيبة هنا
كل الود وتحياتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-11-2020, 01:59 AM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
أمل عبدالرحمن
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية أمل عبدالرحمن

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

أمل عبدالرحمن غير متواجد حالياً


افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

أنت،
معضلتي الكبرى،
أزمتي الوسطى،
و أمنيتي المشتهاة!
و أنت..بيني و بين البحر، و وجه أبي ،
ورقةٌ جديدة..تمنح الصفصافة حقّ التبجح..و تحرمني حقّ الرد!
أنت..صنفٌ مختلفٌ من العشق،
يقتل كلما توغل!
....
لايكتب هذا النص إلا شخص ينبض بالحياة رغم كل الأحزن والألم
دمت ودام جمالك وجمال قلمك السيدة الأديبة القديرة أحلام
مودتي وكل التقدير ..






" يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ ۚ وَمَن يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا ۗ وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ "
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-11-2020, 01:39 PM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
طارق المأمون محمد
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
السودان

الصورة الرمزية طارق المأمون محمد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

طارق المأمون محمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

تفتئين تؤكدين أن أعذب الشعر أكذبه...
قلم يقطر...
قلت ذات رثاء
الجرح أكبر من نزيفك يا قلم أحشد مدادك عله يحكي الألم
عرافتك كذوب كطبع الرمالة والعرافين.
قلم جبار يستل الاعجاب عنوة واقتدارا






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-11-2020, 02:37 PM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجان تحكيم مسابقات الأكاديمية
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب

الصورة الرمزية فاطمة الزهراء العلوي

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

نص نثري مركز عميق الاشتغال على الصورة
كلما كانت الياء دعامة / جاء النزيف بثوب حزين
ولكن وللغرابة الكبيرة في الكتابة تعشق القراءة الحزنَ حين تفتله اللغة المكينة
سيدتي المبدعة أحلام كنتُ هنا
تقديري بلا ضفاف






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-11-2020, 05:00 PM رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جاد ابراهيم مشاهدة المشاركة
( في انتظار ابتسامة أبي..تستر عورة أحزاني )
،،
،
أنثى تَشّهقُ حِيرة فَكان هذا النصُ زَفيرا
اوسكار أحلام المصري
أحسنتـِ
شكرا لك أديبنا الراقي
هذا الحضور الكريم
امتناني و تقديري









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-11-2020, 07:03 PM رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
العربي حاج صحراوي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل وسام الأكاديمية للعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

العربي حاج صحراوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

4
أنت،
ذاك السفر بلا طريق، الغرق بلا جوف..
أنت..
عصفورٌ يغرد بلا حنجرة، على كتف المساء..
معتزلا تباشير الفجر..
أنت،
أنشودة وجعٍ إغريقية،
على أوتاري فقط تجيد العزف..
أنت،
معضلتي الكبرى،
أزمتي الوسطى،
و أمنيتي المشتهاة!
و أنت..بيني و بين البحر، و وجه أبي ،
ورقةٌ جديدة..تمنح الصفصافة حقّ التبجح..و تحرمني حقّ الرد!
أنت..صنفٌ مختلفٌ من العشق،
يقتل كلما توغل!
مقاطع من أحلى البوح ، و قدرة على الإبحار ، و قل من يحسن ملامسة
القصيدة الحديثة ...تحيتي .






  رد مع اقتباس
/
قديم 04-11-2020, 06:46 AM رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
اقتبست النص بكامله ...فهو بالنسبة لي لا ينشطر ولا يقبل الانشطار
فكان الرمادي_ كما طغى على اللون الوردي الذي أعشقه_ لوَّنَ الاحساس بكل القتامة
مابين ذكرى موغلة تطفو على سطح البوح
وبين الــ هو وألــــ هي الأزلية في العشق
حوارية شهدَ البحر على تفاصيلها
وغزت بكل الجمالية كل أرجاء الفؤاد
الشاعرة أحلام
تخونني الأبجدية بكل غزارتها
كي لا أجد كلمات أخرى تفي بغرض النص الجميل
رغم أن الوردي غاب
لم تغب عن النص لمسة الــ أحلام الرائعة
محبتي كما تدرين
وباقة ياسمين لروحك

الغالية فاتي..
في حضورك نفسٌ تعشقه الحروف و تنتظره
تلونين المساحات على اتساعها، و تملئين المسافات على امتدادها بالكثير منك
و من روحك النقية..
غاليتي..
أبيت على الوردي أن يحمل وجع الحرف، أو نهدة الروح..فأعفيته..
لأحفظ له رونقه..

شكرا لك أيتها الرقيقة الرقراقة كندى الورد
محبتي و كل أمنيتي الطيبة لروحك











هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 04-11-2020, 06:54 AM رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
اقتبست النص بكامله ...فهو بالنسبة لي لا ينشطر ولا يقبل الانشطار
فكان الرمادي_ كما طغى على اللون الوردي الذي أعشقه_ لوَّنَ الاحساس بكل القتامة
مابين ذكرى موغلة تطفو على سطح البوح
وبين الــ هو وألــــ هي الأزلية في العشق
حوارية شهدَ البحر على تفاصيلها
وغزت بكل الجمالية كل أرجاء الفؤاد
الشاعرة أحلام
تخونني الأبجدية بكل غزارتها
كي لا أجد كلمات أخرى تفي بغرض النص الجميل
رغم أن الوردي غاب
لم تغب عن النص لمسة الــ أحلام الرائعة
محبتي كما تدرين
وباقة ياسمين لروحك


وردة تقدير و امتنان للرائعة الوردية
فاتي
كلي شكر لروحك غاليتي

http://www.fonxe.net/vb/showthread.p...=1#post1878593









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 04-11-2020, 06:56 AM رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هشام عبد الرحمن مشاهدة المشاركة
كلما موجعة لامست شغاف القلب
حروف تحملنا الي فيافى الحزن
وتبقينا بلا حول لنا ولا قوة
مررت هنا .. فسكتت حروفى
لذا اغادر حزيناً طالبا لقلبك الفرح ايتها الرقيقة
مودتي
شكرا لحضورك الراقي و الجميل أ/ هشام
و تقبل اعتذاري عما أصابك من حزنٍ في ساحتنا
شكرا كثيرا لك

احترامي









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 04-11-2020, 06:57 AM رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: إمرأةٌ لا تصلح للحب!// أحلام المصري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنان عبد الله مشاهدة المشاركة
في انتظار ابتسامة أبي..تستر عورة أحزاني،
لعل البحر يعرفني من جديد!
أنتظر هطول تراتيل التوبة..
روحي تتهيأ لتلاوة ورد الاستغفار!

6
فعرافة الحي منذ زمنٍ قالت:
احذري يا ابنتي،
ستبقين دوما..
(امرأةً لا تصلح للحب


ياله من بوح وياله من هطول لأبجدية مترنحة
أحسنت وأجدت أستاذة أحلام
امرأة لا تصلح للحب
ابداع ابتداء من العنوان
تحياتي وودي


شكرا لك حضورك الطيب أ/ حنان
أسعدني مرورك
دمت و دام نبضا طيبا، كأنتِ

احترامي









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:40 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط