الأزمنة الناطقة تتوضأ الطهر رغماً .. - ۩ أكاديمية الفينيق ۩



لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: لا تخجلوا.. (آخر رد :عبد الغني ماضي)       :: قلب الحمامة قلبي (آخر رد :عبد الغني ماضي)       :: خيوط المستحيل (آخر رد :عبدالماجد موسى)       :: أنفاس لا تسمح باللمس (آخر رد :عبدالماجد موسى)       :: ،، يومياتُ امرأة مجنونة! // أحلام المصري ،، (آخر رد :دوريس سمعان)       :: تراتيل عاشـقة .. على رصيف الهذيان (آخر رد :دوريس سمعان)       :: استرخاء (آخر رد :عبدالرحيم التدلاوي)       :: وجبة عزاء (آخر رد :عبدالرحيم التدلاوي)       :: أصوات تنادي العدالة (آخر رد :عبدالرحيم التدلاوي)       :: ميت في قلبي ...... (آخر رد :حسين محسن الياس)       :: رثاء لأخي في ذكرى وفاته .. (آخر رد :آذار العماني)       :: كل العصافير قد رزئت ... (آخر رد :حسين محسن الياس)       :: كثير من الريش / قليل من الحبر .. (آخر رد :راحيل الأيسر)       :: ياغزة .. (آخر رد :راحيل الأيسر)       :: روح الروح … (آخر رد :آذار العماني)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▆ أنا الفينيقُ أولدُ من رَمَادِ.. وفي الْمَلَكُوتِ غِريدٌ وَشَادِ .."عبدالرشيد غربال" ▆ > ⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰

⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰ >>>> >>>> فنون النثر الابداعي ( نثر،خاطرة، رسائل أدبية)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-10-2023, 07:37 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
منتصر عبد الله
عضو أكاديميّة الفينيق

الصورة الرمزية منتصر عبد الله

افتراضي الأزمنة الناطقة تتوضأ الطهر رغماً ..


.
.
يا صباح الجفن المنكسر
على لوح السهر
عندما يتسلل الضوء لـ غسق النظر
وأولى الصور ..
لـ يوقد النعيم بـ لظى وزمهرير
وأنا أنفخ في مُضغة الضاد / احتواء
أراقص فضائل الشوق
فوق متن السحاب
بـ ناي الحب والوفاء ..
فـ لا بد للصدى أن يبلغ مداه
لـ يستفحل الحق وينصر
عروش السماء ..
هذه المرثية يا ابي عاقرة
تبتر الجينات الصالحة / ولا تفيض ..
مشنوقة في أصبعي
لـ قداسة الخلود
توقد حطب الكلام في رئتي
وأمضغه لـ أنفثه كـ ألوان
الغروب ..
أمنحها هدية للشمس
ووطناً للياسمين
تقيني حر الغياب ..
في وشوشتها لحن حلم
تدعى ترنيمة الإياب ..
وعلى بحتها بكاء عالق
في حنجرة ناي / جريح
لم تمسه شفاه الأغنيات
تشققت وذبلت ..!
حتى أمسى نبضها خريفي / المقام
لا يشبه مقاماً كان يسكن
نبض الوجود ..
الحياة ملوثة بـ ما يكفي
قد كنت الجذع الذي أتوكأ
عليه خلسة
لـ أواري سوأة الحياة ..
وها أنا قد غديت في حاجةٍ / ماسّه
لـ أخبرك عن طعم الصباح في المنافي
عن لونه ...!!
وهيئته ...!!
عن شُحوب وجه الشمس / فيه ...!!
عن بلادة إشراقته...!!
علك تلتمس لي وأنا أقف
عاري الشعور ..
فـ ليس للغياب حق أن يغرس
جل مخالبيه فيك ..!
أنا عطش يا أبي
وكؤوس المنافي ماؤها
مِلح أُجاج ..
وملحُ الظمأ في المنفى
طعمه حُزن رهيب !..
فـ أسقني ترياقاً من خلود
حتى يجثو الغياب على ركبتيه
وإن طغى / فـ هاك أمنياتي
أغرسها بين رياض ثراك
وعهد الماء سأسقيها بـ الدعاء
القائم بيننا ..
إلى أن يشاء الله بـ لقاء كريم
يتساقط من ضلعه الحنين / والعزاء
ويُمنح النعيم فصولاً / للحصاد .

.

الهمس المهمل
26 / 10 / 2023م







  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2023, 01:43 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
راحيل الأيسر
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
المدينة المنورة

الصورة الرمزية راحيل الأيسر

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

راحيل الأيسر غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الأزمنة الناطقة تتوضأ الطهر رغماً ..

أولا عزائي الصادق مجددا لك أخي منتصر عبد الله
كما أني آمل أنك تجاوزت قليلا محنتك العظيمة ..
ألم فقد الأب لا يصغر مع الأيام بل يتعاظم
لكننا نعزي الروح بالدعاء لهم والاستغفار
حتى نكون لهم عملا صالحا لا ينقطع ..

النثرية الرثائية كانت صادقة وموجعة وفيها جميل المناجاة
وجمال البيان ورقيق الاستعارات بما يناسب المقام ..

صور ومعان راقية بصياغة بديعة ، والحزن ينطق هنا بنداوته ، يبلل الحروف فتتلألأ وتترقرق المعاني بين ناطق وهامس ولافت وباهر ..
والبوح حين يأتي بذكر الوالد الأب يتعطر مسكا ويعبق نسرينا وريحانا .. لأنه يصاغ من بين الحنايا ويكتب بدم قلب غرز الفقد فيه خنجره عميقا ..


عزائي لك مرة بعد مرة
وأوصيك بالدعاء له والاستغفار ساعة السحر ..
عل الله يرفعه بك مكانا عليا
حتى يحشر مع النبيين والصديقين والصالحين وحسن أولئك رفيقا ..


طبت وسلم قلبك ..

لك التقدير والاحترام أخي الموقر..







  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2023, 09:38 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أحلام المصري
الإدارة العليا
شجرة الدرّ
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: الأزمنة الناطقة تتوضأ الطهر رغماً ..

طعم الأوقات في الغياب / في المنافي.. لا تعادله مرارة..
إنه الغياب الذي لا ينتظر أن يمنحه أحد أي حق،
بل يمد أذرعه الشائكة حيث يريد، وحيث يجد لذة الوخز، فاللدغ، فما يلي وما يلي...

الأديب الراقي أ/ منتصر عبد الله
خالص العزاء فيمن لا يفهم العزاء،
ومن يتوحش فينا الحزن بعدهم..

هي زفرة من الكثيرات في صدر الوجع، فكان الشعر الراقي الصادق حاضرا

شكرا لك وكل التقدير






أنــــــ الأحلام ـــــــا
  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2023, 09:39 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
أحلام المصري
الإدارة العليا
شجرة الدرّ
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: الأزمنة الناطقة تتوضأ الطهر رغماً ..

لنبل الطرح وصدق الوجدان..

تثبيت






أنــــــ الأحلام ـــــــا
  رد مع اقتباس
/
قديم 04-11-2023, 01:48 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
منتصر عبد الله
عضو أكاديميّة الفينيق

الصورة الرمزية منتصر عبد الله

افتراضي رد: الأزمنة الناطقة تتوضأ الطهر رغماً ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راحيل الأيسر مشاهدة المشاركة
أولا عزائي الصادق مجددا لك أخي منتصر عبد الله
كما أني آمل أنك تجاوزت قليلا محنتك العظيمة ..
ألم فقد الأب لا يصغر مع الأيام بل يتعاظم
لكننا نعزي الروح بالدعاء لهم والاستغفار
حتى نكون لهم عملا صالحا لا ينقطع ..

النثرية الرثائية كانت صادقة وموجعة وفيها جميل المناجاة
وجمال البيان ورقيق الاستعارات بما يناسب المقام ..

صور ومعان راقية بصياغة بديعة ، والحزن ينطق هنا بنداوته ، يبلل الحروف فتتلألأ وتترقرق المعاني بين ناطق وهامس ولافت وباهر ..
والبوح حين يأتي بذكر الوالد الأب يتعطر مسكا ويعبق نسرينا وريحانا .. لأنه يصاغ من بين الحنايا ويكتب بدم قلب غرز الفقد فيه خنجره عميقا ..


عزائي لك مرة بعد مرة
وأوصيك بالدعاء له والاستغفار ساعة السحر ..
عل الله يرفعه بك مكانا عليا
حتى يحشر مع النبيين والصديقين والصالحين وحسن أولئك رفيقا ..


طبت وسلم قلبك ..

لك التقدير والاحترام أخي الموقر..

أديبتنا القديرة / راحيل
لم أألف بعد على كتابة أي رد ، بت أفتقر الكلام ، فلتعذري أخاكِ ،
فـ الذاكرة تمرني بمنعطفات حادة ، لم أكن أن جهزت نفسي لها بعد .
ويكفيني أنكِ عند أبواب الحضور لـ تهديني نبل الشعور وعظيم الدعاء ،
فـ سلمت يداكِ ، وسيرحم الله عبداً قال آمين .

تحياتي وامتناني العميق







  رد مع اقتباس
/
قديم 04-11-2023, 02:25 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
منتصر عبد الله
عضو أكاديميّة الفينيق

الصورة الرمزية منتصر عبد الله

افتراضي رد: الأزمنة الناطقة تتوضأ الطهر رغماً ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
طعم الأوقات في الغياب / في المنافي.. لا تعادله مرارة..
إنه الغياب الذي لا ينتظر أن يمنحه أحد أي حق،
بل يمد أذرعه الشائكة حيث يريد، وحيث يجد لذة الوخز، فاللدغ، فما يلي وما يلي...

الأديب الراقي أ/ منتصر عبد الله
خالص العزاء فيمن لا يفهم العزاء،
ومن يتوحش فينا الحزن بعدهم..

هي زفرة من الكثيرات في صدر الوجع، فكان الشعر الراقي الصادق حاضرا

شكرا لك وكل التقدير
أديبتنا القديرة / أحلام
وبذات السبب أعلاه من فقدان أناملي ، بين ذبذبات الوجع وألم الحقيقة ،
وأيضاً بـ ذات التقدير ، ونبع مواساتكِ من جفاف الغياب ،
صدقاً لا شيء لدي سوى شكركِ ، أوصله لكِ كبرق
يكسر عتمة هذا المساء ، ويمطر بوح ..

ودمتِ بـ خير .







  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:04 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط